Accessibility links

logo-print

محامي مصري يطالب بإقامة حد الحرابة في هالة سرحان


صرح المحامي الإسلامي نبيه الوحش لوكالة الأنباء الفرنسية الاثنين بأنه تقدم ببلاغ إلى النائب العام المصري طالبه فيه بإقامة "حد الحرابة" على الإعلامية هالة سرحان بعد أن تعرضت في برنامجها التلفزيوني لقضية الدعارة في مصر.
وحد الحرابة الذي يطالب به الوحش يتمثل في قطع اليد والقدم من خلاف ،اليد اليمنى والقدم اليسرى او العكس .
وأكد الوحش أن إقامة هذا الحد واجب شرعي وقد نص عليه القران الكريم في مواجهة هؤلاء الذين ينشرون الفحشاء مضيفا المطالبة بإقامة الحد على هالة في حال ثبت أنها فبركت هذه الحلقات التي بثت في فبراير/شباط على قناة "روتانا".
وأشار الوحش إلى أن النائب العام استجاب للطلب وطلب ضبط وإحضار شرائط الحلقات التي بثت مع الأشرطة التي سيتم بثها الاثنين أو الثلاثاء.
وكان النائب العام المصري المستشار عبد المجيد محمود قد أمر بفتح تحقيق قضائي مع الإعلامية هالة سرحان اثر بلاغين من المحاميين نبيه الوحش واحمد إبراهيم اتهما فيه هالة سرحان بفبركة حلقات برنامجها عن الدعارة.
فقد اتهم برنامج 90" دقيقة" الذي تبثه قناة المحور المصرية المملوكة لعدد من رجال الأعمال هالة سرحان بتزييف وفبركة هذه الحلقات واعتبر بعض المشاركين فيه أن بث حلقات على قناة سعودية لفتيات يعملن في مجال الدعارة أمر مسيء لمصر ولسمعتها في الوقت الذي لا تستطيع فيه مثل هذه القناة بث حلقات عن نساء في السعودية.
وكان برنامج المحور قد احضر ثلاث فتيات قيل أنهن شاركن في برنامج "هالة شو "على أساس القيام بتمثيل ادوار عاهرات مقابل الحصول على مبلغ 400جنيه مصري نحو 80) دولار) مع وعد في العمل في قناة روتانا.
في المقابل أكدت مصادر مقربة من معدي برنامج "هالة شو" أن الحلقات تم تصويرها مع فتيات يعملن في الدعارة فعلا.
كما أكدت الصحافية في جريدة الأهرام الرسمية مشيرة موسى التي كانت من المشاركين في التعليق على أحاديث الفتيات في البرنامج أن البرنامج استند إلى وقائع حقيقية.
ورفضت مشيرة موسى الاتهامات التي وجهت إلى البرنامج بالدعوة إلى الانحلال الأخلاقي ورأت فيه دعوة للأهل للاهتمام ببناتهن ومراعاتهن إلى جانب ضرورة العمل على معالجة أسباب ظاهرة الدعارة في مصر.
XS
SM
MD
LG