Accessibility links

الجنرال بيس يؤكد من جديد رفضه الربط بين الحكومة الإيرانية وعمليات تسريب أسلحة للعراق


أكد رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة الجنرال بيتر بيس من جديد تصريحاته التي رفض فيها الربط بين الحكومة الإيرانية وتسريب مواد من إيران للعراق تستخدم في تصنيع قنابل شديدة المفعول، مناقضا بذلك تصريحات مسؤولين أميركيين أشاروا إلى تورط الحرس الثوري الإيراني في المسألة.

وأضاف بيس في كلمة ألقاها في قاعدة عسكرية أميركية في جاكرتا أنه تم اعتقال إيرانيين في العراق الشهر الماضي لضلوعهم في نقل تلك المواد:
"إن ذلك لا يعني أنه من المؤكد أن الحكومة الإيرانية مرتبطة بصورة مباشرة بنقل تلك المواد إلى العراق".

وشدد بيس على أن الجهود المبذولة لوقف تسريب تلك المواد ستكون في العراق فقط:
"سنقوم بما يمكننا عمله عسكريا لحماية القوات الأميركية وغيرها من القوات الموجودة في العراق، وسنواصل عمل ذلك، وأمّا ما تبقى من المشاكل مع إيران فإن الجهود الديبلوماسية كفيلة به".
XS
SM
MD
LG