Accessibility links

عباس يرجئ خطابه وهنية يؤخر استقالته وسط أنباء عن بوادر أزمة فلسطينية جديدة


قرر الرئيس الفلسطيني محمود عباس تأجيل الخطاب الذي كان من المقرر أن يوجهه الخميس إلى الشعب الفلسطيني دون تحديد الأسباب، فيما ترددت أنباء عن بوادر أزمة فلسطينية جديدة بسبب تأخر الحكومة الفلسطينية في تقديم استقالتها.

وكانت وكالة "معا" الفلسطينية المستقلة للأنباء قد نقلت عن مصادر مقربة من حركة حماس قولها إن رئيس الوزراء إسماعيل هنية يؤخر تقديم استقالة حكومته إلى حين استجابة الرئيس محمود عباس لثلاثة شروط تتمثل فيما يلي:

1- موافقة الرئيس على جميع القرارات التي اتخذتها حكومة حماس بما فيها تشكيل القوة التنفيذية والتعيينات.
2- الاتفاق المسبق على تسمية وزير الداخلية.
3- اعتبار وزير الخارجية في حكومة الوحدة الوطنية زياد أبو عمرو من المستقلين الذين تختارهم حركة فتح لا حركة حماس، خاصة وأن حركة فتح تمتلك حق تسمية ثلاثة وزراء مستقلين فيما يحق لحماس تسمية وزيرين مستقلين.

بدوره رفض الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة وضع أي شروط على تنفيذ اتفاق مكة بالقول إنها تتناقض مع روح الوحدة الوطنية.

وأكد أبو ردينة أن اتفاق مكة واضح ولا لبس فيه ولا يقبل التفسير والتأويل، مشيرا إلى أن وضع اشتراطات على تنفيذ الاتفاق يهدف إلى التهرب من المسؤولية.

هذا وقد كشف مسؤول كبير في حركة فتح أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس يرغب في أن يتولى القيادي في فتح محمد دحلان منصب نائب رئيس الوزراء في حكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية الجديدة بقيادة إسماعيل هنية.

ويعتبر دحلان الذي كان مستشارا لرئيس السلطة الفلسطينية الراحل ياسر عرفات أحد أبرز شخصيات فتح في قطاع غزة.

ونقلت صحيفة هآرتس الإسرائيلية عن مصادر فلسطينية قولها إن هنية قلق من محاولة عباس منع تعيينه لرئاسة الحكومة الجديدة، نظرا للضغوط الكبيرة من قبل إسرائيل والولايات المتحدة للحصول على اعتراف الحكومة الجديدة بإسرائيل.

ومن المتوقع أن يعلن عباس رسميا تكليف هنية مهمة تشكيل الحكومة الجديدة الخميس.

وكان هنية قد قال الثلاثاء في اجتماع عقد مع ممثلين عن فصائل فلسطينية أخرى في مكتب منظمة التحرير في قطاع غزة، إنه من المبكر الحديث عن استقالة الحكومة الفلسطينية الحالية.

على صعيد متصل، قال نبيل عمرو مستشار الرئيس عباس إن مسؤولين رسميين في الاتحاد الأوروبي كان قد التقاهم في بروكسل تحدثوا إيجابيا عن اتفاق مكة إلا أنهم طلبوا منحهم المزيد من الوقت لدراسة الوضع الجديد.
XS
SM
MD
LG