Accessibility links

logo-print

عباس يتوجه إلى غزة لتسوية الخلافات المتعلقة بتشكيل حكومة الوحدة الوطنية مع حركة حماس


أعلن مسؤول فلسطيني أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس سيتوجه الخميس إلى غزة في محاولة لتسوية الخلافات التي ظهرت في اللحظة الأخيرة مع حركة حماس ومن شأنها أن تؤخر تشكيل حكومة وحدة وطنية.

وسيجتمع عباس الذي يرافقه وفد من فتح مع رئيس الوزراء الفلسطيني اسماعيل هنية الذي يفترض أن يشكل حكومة الوحدة بموجب الاتفاق الذي وقعته الحركتان في الثامن من فبراير/ شباط في السعودية.

وقال عزام الأحمد رئيس كتلة فتح البرلمانية لوكالة الصحافة الفرنسية إن عباس ووفدا من فتح سيتوجهون إلى غزة للقاء هنية ومسؤولي حماس تمهيدا للبدء في تنفيذ الإجراء الدستوري من أجل تشكيل حكومة وحدة وطنية. واضاف قائلا:
"إن بعض العراقيل بدأت تظهر وسنحاول تسويتها بهدف تشكيل الحكومة في أسرع وقت ممكن".

وكان يفترض أن يكلف عباس الموجود حاليا في رام الله الخميس هنية تشكيل الحكومة بعد خطاب كان يفترض أن يوجهه الاربعاء للفلسطينيين لكن تم إرجاؤه إلى أجل غير مسمى.

وكانت حماس قد أكدت وجود ثلاث قضايا رئيسية بحاجة إلى حل قبل استقالة الحكومة وتسلم كتاب التكليف، بينها اعتماد قرارات حكومة هنية الحالية، لكنها شددت في الوقت ذاته على أن هذه القضايا لا تشكل عقبات أمام تشكيل حكومة الوحدة.

وفي نفس السياق، أجرى رئيس الوزراء الفلسطيني لإسماعيل هنية اتصالا هاتفيا الخميس مع وزير الخارجية السعودية الأمير سعود الفيصل وطمأنه بشأن الالتزام باتفاق مكة المكرمة والحرص من الجميع على تنفيذه بدقة وأمانة.

واشار هنية لوزير الخارجية السعودية إلى اللقاء الذي سيجمعه الخميس مع الرئيس أبو مازن لوضع الترتيبات المتعلقة بتشكيل حكومة الوحدة الوطنية.

XS
SM
MD
LG