Accessibility links

logo-print

الصحف السورية تتهم قادة الأكثرية النيابية في لبنان بالوقوف وراء تفجيرات عين علق


اتهمت وسائل الإعلام السورية الرسمية الخميس قادة الأكثرية النيابية اللبنانية بالتورط في تفجير حافلتين في قرية عين علق بمنطقة المتن في جبل لبنان يوم الثلاثاء وأسفرت عن مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة 23 آخرين بجروح.

وأشارت الصحف السورية في هجومها، إلى رئيس اللقاء الديموقراطي وليد جنبلاط ورئيس الهيئة التنفيذية في القوات اللبنانية سمير جعجع.

فقالت صحيفة الثورة السورية الرسمية إن القادة اللبنانيين يعانون من انهيار عصبي، مضيفة أن الكلمات القاسية التي استخدمها الزعيمان تتخطى حدود اللياقة والقوانين السياسية. وأشارت إلى أنهما يحاولان تغطية جرائمهما من خلال استخدام مثل تلك العبارات.

وأشارت الصحيفة إلى أن البعض مقتنع بأنهما يقفان وراء الانفجارات التي وقعت في لبنان الثلاثاء خصوصا وأنهما متورطان في هجمات أخرى تحرض على الكراهية.

وكان جنبلاط وجعجع قد شنا انتقادات لاذعة أمس على دمشق خلال مراسم الذكرى الثانية لاغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري.
XS
SM
MD
LG