Accessibility links

logo-print

مجلس الأمن الدولي يدين التفجير الأخير في منطقة بلوشستان الإيرانية


انضم مجلس الأمن الدولي اليوم الخميس إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في إدانة التفجير الإرهابي بالسيارة الملغومة الذي تعرضت له منطقة بلوشستان الإيرانية القريبة من باكستان وأدى إلى مقتل 11 عنصراً من قوات عسكرية إيرانية تعتبر من صفوة الحرس الثوري الإيراني. وقد تبنت الهجوم منظمة جند الله، وهي معارضة للنظام الإيراني.

وأصدر المجلس بياناً تشابهت صيغته مع صيغة البيان الذي أصدره بان. وقال المندوب السلوفاكي بيتر بيورين الذي تتولى بلاده رئاسة مجلس الأمن لهذا الشهر إن البيان أكد مجددا أن لا قضية يمكن أن تبرر استعمال العنف الإرهابي. وشدد البيان على ضرورة إحالة المتورطين في تلك الجريمة الإرهابية من آمرين ومخططين ومنفذين إلى العدالة.

وقد أجرت إيران العديد من الاتصالات الدبلوماسية لضمان إصدار البيان الذي تأخر صدوره بسبب خلاف على عدد من التعابير.

ونقلت صحف إيرانية عن مسؤولين في أجهزة الأمن إن الشرطة قبضت على عدد كبير من المشتبه فيهم، كما نقلت عنهم اتهامهم مرتكبي الجريمة بأن لهم علاقات بأجهزة الاستخبارات البريطانية والأميركية.
XS
SM
MD
LG