Accessibility links

logo-print

الحكومة الأميركية تهدر الكثير من الاموال في العراق


أعلن مسؤولون أميركيون كبار مكلفين مراقبة الحسابات العامة يوم أمس الخميس أن الحكومة الأميركية أهدرت الكثير من الأموال في العراق بسبب سوء إدارة العقود الموقعة مع مقاولين خاصين.

من ناحيته، قال مدير وكالة مراقبة العقود التي وقعتها وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" وليام ريد، خلال جلسة استماع أمام لجنة في مجلس النواب الأميركي أن الوكالة اضطرت منذ عام 2003 إلى تقليص عدد كبير من قيمة العقود التي تمثل ما مجموعه 5 مليار دولار.

وأضاف ريد أن مليار ونصف المليار دولار من العقود التي حددتها الوكالة لم يقدم المتعهدون المعلومات الكافية لتبرير الأرقام المقدرة التي تحملها.

من جهة أخرى، انتقد كلٌّ من مدير المؤسسة الأميركية لمراقبة الحسابات العامة ديفيد وولكر والمفتش العام الخاص لإعادة الاعمار في العراق ستيوارت بوين إدارة عقود إعادة الاعمار في العراق التي تخللها كما قالا هدر للأموال، فيما شدد ستيوارت على التبعية المتزايدة للبنتاغون للشركات الخاصة.
XS
SM
MD
LG