Accessibility links

logo-print

المالكي يؤكد لبوش عدم تهاون حكومته مع أي خارج عن القانون مهما كان انتماؤه


أكد رئيس الوزراء نوري المالكي للرئيس بوش خلال حوار عبر دائرة تلفزيونية مغلقة الجمعة أن خطة بغداد الأمنية الجديدة تحقق نجاحا باهرا.
ففي بيان أصدرته رئاسة مجلس الوزراء العراقي، أبلغ المالكي بوش بأن الخطة التي يطلق عليها اسم "فرض القانون" حققت نجاحات باهرة في أيامها الأولى، وأن حكومته سوف تتعامل بحزم مع أي جهة تخرج عن القانون مهما كان انتماؤها بهدف تحقيق الأمن والاستقرار في بغداد وعموم العراق.
وأشار البيان إلى أن بوش جدد الإعراب عن دعمه للمالكي وتقديم كل أنواع المساعدة له لإنجاح خططه وجهوده.
على صعيد آخر، أفاد مسؤولون في العراق بأن رئيس الوزراء السابق إياد علاوي أعد برنامجا سياسيا بديلا ودعا الكتل السياسية العراقية إلى تبنيه في حال فشل الخطة الأمنية التي تنفذها حكومة نوري المالكي.
وفي لقاء مع "راديو سوا"، قال عزت الشهبندر عضو البرلمان عن كتلة العراقية إن البرنامج بمثابة خطة احترازية يتم اللجوء إليها إذا دعت الضرورة.
وشدد الشهبندر على ضرورة تصحيح الأخطاء الماضية وإصلاح العيوب التي تشوب النظام السياسي العراقي الحالي من خلال الابتعاد عن الاعتبارات الطائفية والتركيز على الهوية العراقية.
وتأتي الخطة السياسية البديلة التي أعدها علاوي في الوقت الذي أعرب فيه نائب الرئيس العراقي عادل عبد المهدي استعداده لتولي رئاسة الحكومة إذا طُلب منه ذلك عبر الوسائل السياسية والدستورية.
XS
SM
MD
LG