Accessibility links

نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المتحدثة باسم القيادة الأميركية الوسطى أدريان كينغ إن زوارق حربية إيرانية سببت مضايقات لسفن حربية أميركية مرتين في السادس من الشهر الجاري في الخليج.

وقالت كينغ إن الحادث الأول وقع في مضيق هرمز بينما كانت سفينة النقل البرمائية نيو اورلينز تعبر المضيق باتجاه الخليج.

ووقع الحادث الثاني بعد ساعات عندما كانت السفينة اداك التابعة لخفر السواحل الأميركيين قبالة سواحل مدينة الكويت وتعرضت لمضايقات من ثلاثة زوارق سريعة ترفع العلم الإيراني أيضا.

من ناحية أخرى، قالت وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون الجمعة إن سلوك إيران المقوض للاستقرار يمثل عاملا في خططها في الشرق الأوسط.

لكن المتحدث باسم البنتاغون الكابتن جون كيربي شدد على أنه لا علم لديه بأي قرار بزيادة دائمة في عدد القوات الأميركية المتمركزة في الكويت.

وأضاف أن عدد القوات هناك زاد موقتا لأن لواء كان منتشرا في العراق نقل إلى الكويت بعد انتهاء الحرب لإنهاء انتشاره.

واشنطن تحذر خامينئي

هذا وقالت صحيفة نيويورك تايمز أمس الجمعة إن الولايات المتحدة استخدمت قناة اتصال سرية لتحذير آية الله علي خامينئي من إغلاق مضيق هرمز الاستراتيجي.

وأكدت الصحيفة نقلا عن مسؤولين أميركيين لم تكشف أسماءهم أن البيت الأبيض اتصل بالمرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية محذرا إياه من أن أي إغلاق محتمل لمضيق هرمز سيؤول إلى رد أميركي.

ولم يقدم المسؤولون المذكورون تفاصيل حول القناة السرية المستخدمة، مكتفين بالإشارة إلى أنها غير الوسيلة المعتادة التي تستخدمها واشنطن عادة للتواصل مع طهران أي السفارة السويسرية، في ظل عدم وجود علاقات دبلوماسية بين البلدين.

تأتي هذه التحركات مع تصاعد حدة التوتر إثر تهديد طهران باتخاذ إجراءات إذا دخلت حاملة طائرات أميركية أخرى إلى الخليج، وقالت إنها قد تحاول إغلاق مضيق هرمز الممر الاستراتيجي الحيوي لتجارة النفط العالمية.

XS
SM
MD
LG