Accessibility links

الجمهوريون في مجلس الشيوخ يحبطون محاولة أخرى لمناقشة خطة بوش


تمكن أعضاء في مجلس الشيوخ الأميركي مؤيدون لسياسية الرئيس جورج بوش من إيقاف محاولة من جانب المجلس الذي يسيطر عليه الديموقراطيون التصويت على مسألة نشر مزيد من القوات الأميركية في العراق.

وبحسب وكالة الصحافة الفرنسية، فإن معارضة الأعضاء الجمهوريين في مجلس الشيوخ للمناقشة حول العراق مرة اخرى اليوم السبت قضت على محاولة معارضي الخطة من الديموقراطيين في حشد التأييد الكافي لعقد جلسة للتصويت على مسألة العراق.

وقد فشل الديموقراطيون في جمع ثلاثة اخماس الاصوات الضرورية في هذا التصويت الاجرائي،
فيما اعرب 56 سيناتورا فقط في مقابل 34 عن رغبتهم في بدء هذه المناقشة.
وكان يمكن للتصويت ان يسمح ببدء مناقشة عميقة حول نص تبناه مجلس النواب امس الجمعة ويعارض طريقة ادارة الرئيس بوش في قيادة الحرب.
والجدير بالذكر أن المناقشة الاولى تعطلت في الخامس من شباط/فبراير.

وكان مجلس النواب الأميركي الذي يسيطر عليه الديموقراطيون قد وافق امس الجمعة بأغلبية 246 صوتا مقابل 182 صوتا على مشروع قرار غير ملزم يُعرب عن التأييد للقوات الأميركية ولكنه يُعارض قرار الرئيس بوش بارسال 21 الفًا و500 جندي إضافي الى العراق لتعزيز الأمن في بغداد ومحافظة الأنبار.
وأوضحت نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب، وهي من الحزب الديموقراطي، بعد التصويت ان ما يقوله اعضاء مجلس النواب للرئيس بوش هو أن الولايات المتحدة بحاجة إلى مسار جديد في العراق.
من جانبه، قال توني سنو المتحدث باسم البيت الابيض ان القرار غير المُلزم سيتيح الفرصة قريباً للكونغرس لإثبات دعمه للقوات في العراق بتمويل طلب الانفاق الذي قدمه الرئيس بوش و"الذي تعول عليه القوات الاميركية في ساحة المعركة".

XS
SM
MD
LG