Accessibility links

الشرع يلتقي بعد عودته من طهران وفدا رسميا عراقيا ويبحث معه تطورات الأوضاع


أكد نائب الرئيس السوري فاروق الشرع اليوم الاثنين أن المصالحة الوطنية العراقية ضرورة حتمية من أجل استعادة أمن العراق والحفاظ على وحدته أرضا وشعبا وتحقيق حريته وسيادته.
وجدد الشرع خلال لقائه بوزير الدولة العراقي لشؤون الحوار الوطني أكرم الحكيم والوفد المرافق له استعداد سوريا لتقديم كل ما من شأنه تحقيق الوفاق الوطني بين العراقيين.
وأكد الحكيم في تصريح للصحافيين عقب اللقاء الذي تركز على تطورات الأوضاع في الساحة العراقية أهمية الدور الذي تقوم به سوريا تجاه العراق، معربا عن تقديره لوقوف سوريا إلى جانب الشعب العراقي وقواه الوطنية.
وقال إنه لمس خلال لقائه بالرئيس السوري بشار الأسد والمسؤولين السوريين خلال زيارته الحالية لدمشق استعدادا كبيرا لدعم العملية السياسية ومشروع المصالحة في العراق، مؤكدا أن هذا الموقف يعتبر مكسبا كبيرا للعراق.
وشدد الحكيم على أهمية دور سوريا في المنطقة، مشيرا إلى أن مرحلة جديدة لهذه العلاقات قد بدأت وهي قابلة للنمو والتطور.
ويأتي لقاء الشرع اليوم بعد عودته من العاصمة الإيرانية طهران ضمن وفد رسمي رافق الرئيس السوري بشار الأسد الذي أجرى مباحثات مع نظيره الإيراني محمود أحمدي نجاد توجت بإعلان البلدين دعمهما الحكومة العراقية ووحدة العراق أرضا وشعبا.
XS
SM
MD
LG