Accessibility links

logo-print

العاهل الأردني يجتمع في عمان مع رايس ويدعو إلى دفع عملية السلام في الشرق الأوسط بقوة


التقت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس في عمان مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني وذكرت الأنباء أن الغرض من الاجتماع إطلاعه على نتائج اللقاء الثلاثي الذي عقدته الإثنين مع الرئيس الفلسطيني ورئيس الوزراء الإسرائيلي.

وقد أكد الملك عبد الله لرايس ضرورة ضمان استمرارية المجتمع الدولي وبشكل خاص الولايات المتحدة بالدفع بقوة لإحياء عملية السلام في منطقة الشرق الأوسط وإعادة الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي إلى طاولة المفاوضات.

وأكد أحد المسؤولين الأميركيين المرافقين لرايس في جولتها للصحافيين أنها ستلتقي في عمان كذلك مع الأمير بندر بن سلطان الأمين العام لمجلس الأمن القومي السعودي ورئيس المخابرات المصري عمر سليمان.

وقال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن هويته إن رايس ستلتقي في اجتماع رباعي غير معلن بمسؤولي أجهزة المخابرات الأردنية والمصرية والسعودية والإماراتية لبحث موضوع حكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية، دون إعطاء المزيد من التفاصيل.

وكان كل من رايس وعباس وأولمرت قد أكد الإثنين في القدس التزامهم بحل يقوم على مبدأ إقامة دولتين جنبا إلى جنب.

كما أكدوا ضرورة تعهد أي حكومة فلسطينية بعدم اللجوء إلى العنف والاعتراف بإسرائيل وبالاتفاقات الموقعة بينها وبين منظمة التحرير الفلسطينية.

وكان الرئيس الفلسطيني عباس قد حث واشنطن قبل اللقاء الثلاثي على منح الحكومة الفلسطينية الجديدة فرصة.

وفي موسكو أعلن الناطق باسم وزارة الخارجية الروسية الثلاثاء أن اللقاء الذي عقد بين أولمرت وعباس برعاية رايس كان مفيدا مع الإقرار في الوقت ذاته بأن روسيا لم تكن تتوقع منه نتائج مهمة.

واعتبر الناطق أنه من المهم أن تتسم الاتصالات الإسرائيلية الفلسطينية على مثل هذا المستوى بطابع منتظم وتتناول جوهر الموضوع، موضحا أن روسيا تنتظر تقريرا من رايس الأربعاء خلال الاجتماع الذي ستعقده اللجنة الرباعية في برلين.

وقبل اللقاء كان وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف قد أعلن أنه يتوقع اتفاقا عمليا يحدد إطار تسوية نهائية للنزاع الإسرائيلي الفلسطيني.

وروسيا هي أحد أعضاء اللجنة الرباعية المتعلقة بالشرق الأوسط بالإضافة إلى الولايات المتحدة والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي التي أعدت خارطة الطريق.

وقد بحث أولمرت وعباس الإثنين في القدس، مسألة الدولة الفلسطينية المقبلة لكن لم يتم تسجيل تقدم ملموس.
XS
SM
MD
LG