Accessibility links

ملياردير إسرائيلي مطلوب للقضاء الفرنسي يؤسس حزبا جديدا لمنافسة أولمرت في الانتخابات المقبلة


أعلن الملياردير الإسرائيلي الروسي الأصل اركادي غايداماك الثلاثاء أنه سيعلن في غضون شهر عن تأسيس حزب سياسي أهدافه اجتماعية واقتصادية، مشيرا إلى أن استطلاعات الرأي في إسرائيل تظهر أن شعبيته تتخطى شعبية رئيس الوزراء ايهود أولمرت.

ويحمل غايداماك الجنسيات الروسية والفرنسية والأنغولية والإسرائيلية. وقد أوضح أنه سيعقد مؤتمرا صحافيا بعد ظهر الأربعاء في أحد فنادق تل أبيب.

وقال غايداماك: "لدي بعض الخبرة في الشؤون السياسية والاقتصادية والاجتماعية ويمكنني أن أعتمد على قاعدة انتخابية ستؤمن لي بين 25 و30 بالمئة من الأصوات".

وأعرب الملياردير الإسرائيلي في حديث مع صحيفة يديعوت أحرونوت عن قناعته بالفوز في الانتخابات بالقول إن استطلاعات الرأي تظهر تقدمه على رئيس الوزراء أيهود أولمرت.

وأشارت الوكالة إلى أن غايداماك اكتسب شهرة خلال الحرب بين إسرائيل وحزب الله اللبناني الصيف الماضي، عبر إقامة مخيم كبير في جنوب إسرائيل لاستقبال آلاف السكان من الجليل الذي استهدفته صواريخ حزب الله.

وبعد أشهر دعا حوالي ألفين من سكان مدينة سديروت التي تستهدفها صواريخ الناشطين الفلسطينيين باستمرار، إلى قضاء عطلة لمدة أسبوع في منتجع ايلات على البحر الأحمر.

جدير بالذكر أن الملياردير غايداماك مطلوب بموجب مذكرة توقيف دولية منذ ديسمبر/ كانون الأول 2000 أصدرها قضاة باريسيون يحققون في قضية تهريب أسلحة إلى انغولا تورط فيها جان كريستوف ميتران نجل الرئيس الفرنسي السابق فرانسوا ميتران.

وفي إسرائيل، كانت له مشاكل مع القضاء في قضية تبييض أموال تتعلق ببنك هابواليم أبرز مصرف في البلاد.

ويملك الملياردير فريق كرة سلة باسم "هابوعيل القدس" وهو أبرز منافس لفريق "ماكابي" الشهير في تل أبيب.
XS
SM
MD
LG