Accessibility links

logo-print

مقتل وإصابة العشرات في هجوم انتحاري استهدف مجلس عزاء ببغداد


قال مصدر أمني أن سبعة عراقيين قتلوا وأصيب 20 آخرون اليوم الثلاثاء عندما فجر انتحاري يرتدي حزاما ناسفا نفسه في مجلس عزاء في شارع فلسطين.

وأفادت وكالة رويترز بأن التفجير وقع بالقرب من مستشفي الكندي في منطقة غالبية قاطنيها من الشيعة.
كما قالت مصادر في الشرطة العراقية إن قنبلة دمرت شاحنة تحمل غاز الكلور شمالي بغداد، مما تسبب في سقوط خمسة قتلى على الاقل واطلاق أبخرة سامة أصابت نحو 140 اخرين في هجوم بقنبلة قذرة على ما يبدو.

وفي حادث منفصل في منطقة السيدية، أفادت وكالة الصحافة الفرنسية بمقتل 11 مدنيا وأصيب اكثر من 30 آخرين في تفجيرين بسيارتين مفخختين.

كما قتل ستة اشخاص وأصيب اكثر من مئة آخرين في انفجار صهريج كان محملا بمادة الكلور في منطقة التاجي. وتسبب الانفجار في إصابة عدد كبير من الاشخاص بينهم نساء وأطفال بالتسمم جراء تسرب الغاز، وفق مصادر امنية.

وفي ديالى، حيث قال مصدر أمني إن مسلحين شنوا هجوما على شاحنات محملة بالوقود بالقرب من قرية الطالعة جنوب ناحية العظيم، مما أدى إلى اشتعال النيران بثلاث شاحنات ومقتل سائقيها.

وفي تكريت، قال مصدر في الشرطة إن مجموعة مسلحة اختطفت مدير زراعة تكريت قاسم عبدالله محمد واثنين من مرافقيه في هجوم مسلح قرب سلسلة جبال حمرين.

من جانب آخر، قال الجيش الاميركي الثلاثاء إن جنديا اميركيا توفي في العراق من دون أن يحدد الأسباب، مشيرا إلى أن الجندي توفي لأسباب لا علاقة لها بالعمليات الحربية.

XS
SM
MD
LG