Accessibility links

logo-print

فوز ريال مدريد ومانشستر يونايتد وتعادل ميلان في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم


فاز فريق ريال مدريد الإسباني على فريق بايرن ميونيخ الألماني بثلاثة أهداف مقابل هدفين كما حقق مانشستر يونايتد فوزا على مضيفه ليل الفرنسي بهدف دون مقابل في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وفرط ريال مدريد بتقدم كان سيمنحه على الأرجح بطاقة العبور إلى الدور ربع النهائي عندما تلقى مرماه هدفا قبل دقيقتين على نهاية اللقاء، ما يعني أن الفريق البافاري بحاجة إلى الفوز بهدف واحد على أرضه في لقاء الإياب ليضمن حجز مقعده في الدور المقبل.

واستعاد مدرب ريال مدريد الايطالي فابيو كابيللو خدمات مدافعه البرازيلي روبرتو كارلوس الذي غاب عن الملاعب 5 اسابيع بسبب الاصابة، فيما غاب المدافع الآخر سيرجيو راموس ولاعب الوسط المالي محمدو ديارا للإصابة.

ولم ينتظر ريال كثيرا قبل أن يهز شباك بايرن ميونخ عبر هدافه الأسطوري راوول غوناليز الذي كسر مصيدة التسلل بعد تمريرة بينية من الأرجنتيني سيرجيو هيغوين، فانفرد بالحارس العملاق كان الذي صد المحاولة الأولى، لكن الكرة عادت مجددا إلى راوول الذي سدد بيسراه كرة زاحفة استقرت في الزاوية اليسرى لمرمى الفريق البافاري.

ولم تدم فرحة جماهير "سانتياغو برنابيو" طويلا، إذ تمكن المدافع البرازيلي لوسيو من إدراك التعادل مستفيدا من خطأ دفاعي من الايطالي فابيو كانافارو ليودع الكرة برأسه داخل شباك الحارس ايكر كاسياس.

وجاء رد ريال سريعا فتقدم مجددا بفضل ايفان هيلغيرا الذي حول ركلة ركنية نفذها الانكليزي ديفيد بيكهام في الجهة اليمنى، إلى الزاوية اليسرى العليا لكان فارتقى لها راوول لتلامس رأسه وتتهادى في الشباك، فاحتسب الهدف له رغم أن الكرة كانت متوجهة لتدخل المرمى، مسجلا بذلك هدفه الـ56 في المسابقة.

واستغل لاعبو ريال مدريد ضياع ضيوفهم ليسجلوا هدفا ثانيا صنعه بيكهام من ركلة حرة نفذها على الجهة اليسرى فتحولت من رأس لاعب الوسط الأرجنتيني مارتن ديميكيليس قبل أن تصل إلى فان نيستلروي الذي وجد نفسه وحيدا في مواجهة كان فسدد بيمناه داخل شباك الفريق البافاري، مسجلا هدفه السادس في المسابقة هذا الموسم.

وحاول بايرن أن يتدارك الموقف فانطلق نحو الهجوم وكاد أن يجد طريقه إلى شباك كاسياس للمرة الثانية، عندما توغل الهولندي مارك فان بومل على الجهة اليمنى قبل أن يرفع كرة عرضية وصلت إلى مواطنه روي ماكاي فحولها برأسه لكن حارس الفريق الملكي تدخل ببراعة لينقذ فريقه.

وقبل نهاية المبارة بدقيقتين تمكن فان بومل من تقليص الفارق أمام ريال مدريد بإحرازه الهدف الثاني لفريقه من تسديدة صاروخية أطلقها بيمناه من خارج المنطقة لتستقر الكرة في الزاوية اليمنى الأرضية لمرمى أصاحب الأرض.

وعلى ملعب "فيليكس بولارت" ، خطف لاعب مانشستر يونايتد راين غيغز الفوز من مضيفه ليل بتسجيله الهدف الوحيد قبل انتهاء الوقت الأصلي للمباراة بست دقائق ليثأر بذلك مانشستر لهزيمته أمام الفريق الفرنسي في آخر جولة من دور المجموعات الموسم الماضي.

من جهته، سقط ارسنال وصيف بطل العام الماضي أمام مضيفه ايندهوفن بهدف دون مقابل، إلا أن هذه النتيجة لا تعتبر "كارثية" بالنسبة للفريق اللندني ومدربه الفرنسي ارسين فينغر.

وتمكن اينهدهوفن من هز شباك ليمان حارس ارسنال في الدقيقة 61 عبر الاكوادوري ايديسون مينديز بتسديدة زاحفة من خارج المنطقة عجز الحارس الألماني عن صدها.

وعلى ملعب "سلتيك بارك" في غلاسكو، عاد ميلان الايطالي من العاصمة الاسكتلندية بنتيجة جيدة بتعادله مع مضيفه سلتيك بدون أهداف. يذكر أن سلتيك لم يسخر على ملعبه إلا مرة واحدة في 19 مباراة ضمن دوري الإبطال، إلا أن سجله خارج قواعده يبدو مخيبا حيث تعادل مرة واحدة وخسر 11 مرة في 12 مباراة.

XS
SM
MD
LG