Accessibility links

دراسة تحذر من تأثير التدخين على المخ


خلص باحثون أميركيون الثلاثاء إلى أن التدخين يحدث تغييرات في المخ مماثلة لتلك التي تحدثها المخدرات مثل الكوكايين والهيروين والعقاقير الأخرى المسببة للإدمان.

وقال فريق الدراسة بالمعهد الوطني لتعاطي المخدرات إن دراسة نسيج المخ لأشخاص مدخنين وغير مدخنين توفوا أظهرت أن المدخنين تحدث لديهم هذه التغييرات حتى إذا كانوا قد اقلعوا عن التدخين قبل سنوات.

وقال مايكل كوهار بجامعة اموري في اتلانتا الذي لم يشارك في الدراسة ان البيانات تظهر أن هناك تغييرات كيماوية تستمر فترة طويلة في مخ البشر.

وأضاف أن التغييرات الكيماوية وحدها تشير إلى أن هناك أساسا فسيولوجيا لإدمان النيكوتين.

وحلل فريق اشرف عليه بروس هوب بالمعهد الوطني لتعاطي المخدرات،وهو احد معاهد الصحة العامة، مستويات اثنين من الإنزيمات وجدا بداخل خلايا المخ التي تعرف باسم الخلايا العصبية.

ويساعد هذان الانزيمان الخلايا العصبية على استخدام إشارات كيمائية مثل تلك التي يحدثها مركب دوبامين الذي يحمل الرسائل.

وقال الباحثون في دورية علم الأعصاب the Journal of Neuroscience إن المدخنين والمدخنين السابقين لديهم مستويات عالية من هذين الانزيمين.

وقال هوب ان دراسات أخرى شهدت الشيء نفسه في الحيوانات التي أعطيت الكوكايين والهيروين وكان واضحا أن المخدرات تسبب نفس التأثيرات. ويقول خبراء في مجال التدخين منذ فترة طويلة إن النيكوتين يسبب الإدمان على الأقل مثل الهيروين.

XS
SM
MD
LG