Accessibility links

أليو ماري تأمل في التحاور حول درع الصواريخ الأميركي المنوي نشره في أوروبا


أعربت وزيرة الدفاع الفرنسية ميشال أليو ماري عن أملها في قيام حوار حقيقي حول الدرع الأميركي المضاد للصواريخ التي تنوي الولايات المتحدة نشرها في دول أوروبية متاخمة لروسيا.
وقالت أليو ماري في ختام اجتماع مجلس التعاون الفرنسي الروسي للمسائل الأمنية في موسكو: "إن ما أتمناه هو أن يكون هناك حوار حقيقي شفاف يسمح بإزالة الأفكار المسبقة والشكوك". أما وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف فأشار إلى أن بلاده لم تقل أبدا أن مشروع الدرع المضاد للصواريخ موجه ضدها لكنها شككت بالهدف الدفاعي الذي تعلنه الولايات المتحدة لتبرير نشر هذا النظام. وقال لافروف في مؤتمر صحافي مشترك إن المشروع لا يسمح ببلوغ الهدف المعلن وهو اعتراض صواريخ تطلق من إيران أو كوريا الشمالية.
يذكر أن اجتماع مجلس التعاون الفرنسي الروسي للمسائل الأمنية انعقد في موسكو الأربعاء وشارك فيه إضافة إلى أليو ماري نظيرها الروسي الجديد أناتولي سرديوكوف ووزيري الخارجية الفرنسي فيليب دوست بلازي والروسي سيرغي لافروف.
وكان الرئيس الفرنسي جاك شيراك قد بادر إلى إنشاء المجلس الذي يلتئم مرتين في السنة على مستوى أربعة وزراء.
XS
SM
MD
LG