Accessibility links

بان كي مون والبرادعي يبحثان الملف النووي الإيراني ورايس تدعو طهرن لتعليق تخصيب اليورانيوم


يجري الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون محادثات الخميس حول الملف النووي الإيراني مع المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي.

ويأتي هذا اللقاء قبل تقرير للبرادعي الذي يتوقع أن يؤكد على مواصلة إيران لنشاطها في مجال تخصيب اليورانيوم رغم طلب مجلس الأمن الدولي تعليقها.

وقبل لقائه البرادعي، دعا كي مون في برلين حيث يشارك في محادثات حول الشرق الأوسط، إيران إلى إعادة النظر في موقفها والعودة إلى طاولة المفاوضات.

كما حث كي مون، في تصريح على موقع الأمم المتحدة على شبكة الانترنت، السلطات الإيرانية على الامتثال بشكل كامل لقرار الأمم المتحدة ومواصلة التفاوض مع الأسرة الدولية.

ويفترض أن يعقد مجلس الأمن الدولي الجمعة جلسة مناقشات علنية حول الحد من انتشار الأسلحة النووية بشكل عام، قد يتم خلالها التطرق إلى إيران.

من جهتها جددت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس دعوة إيران إلى تعليق أنشطة تخصيب اليورانيوم بشكل يتيح للطرفين العودة إلى المفاوضات.

وقد وجهت رايس هذه الدعوة خلال مؤتمر صحافي عقدته فور وصولها إلى برلين للمشاركة في اجتماع اللجنة الرباعية الدولية للسلام في الشرق الأوسط.

وقالت رايس إن الإيرانيين تجاهلوا مطالب المجتمع الدولي وأن الولايات المتحدة ستتشاور مع شركائها الأساسيين لتقرير ما ينبغي القيام به.
XS
SM
MD
LG