Accessibility links

اكتشاف حقائق جديدة عن كواكب خارج النظام الشمسي


تمكن علماء من جمع بيانات جديدة عن مجموعة من الكواكب المعروفة والموجودة خارج النظام الشمسي تكشف عن حقائق جديدة حول هذه الكواكب.

وشرحت ثلاث فرق من العلماء الأربعاء البيانات التي جمعها مجس الفضاء الأميركي التابع لوكالة الطيران والفضاء الأميركية "ناسا" عن كوكبين غازيين شبيهين بالمشترى يبعدان عن الأرض مئات التريليونات من الكيلومترات أحدهما في تجمع بيجاسوس النجمي والاخر في تجمع فولبيكولا.

وكان العلماء واثقين من عثورهم على مياه في صورة بخار ماء في الغلاف الجوي للكوكبين لكن ثبت أنهم كانوا مخطئين.

ووجدت أدلة على أن الغلاف الجوي لأحد الكوكبين يحتوي على جزيئات شبيهة بالرمال تسمى السليكا مما طرح احتمال أنه محاط بسحب عالية متربة في اختلاف عن كل الكواكب الموجودة في المجموعة الشمسية.

ودرست الفرق العلمية الثلاث التي يقودها جريلمير وجيرمي ريتشاردسون من مركز جودارد لرحلات الفضاء التابع لناسا ومارك سوين من معمل ناسا للدفع النفاث الأطياف التي يحدثها كل كوكب.

ويحدث الطيف حين ينقسم الإشعاع إلى الأطوال الموحية لمكوناته مثلما ينقسم الضوء من خلال مروره في مخروط إلى ألوان الطيف السبعة. لكن في هذا البحث فقد فتت العلماء الضوء في المنطقة تحت الحمراء. وقال ريتشاردسون:النتيجة الرئيسية ، هي أننا لم نجد أي دليل على وجود مياه في أي من الكوكبين لكنه ربما توجد مياه بالفعل لكنها مختفية وراء طبقة السحب الكثيفة.
XS
SM
MD
LG