Accessibility links

عمير بيريتس: حان الوقت لإزالة البؤر الاستيطانية من الضفة الغربية


ذكر مقربون من وزير الدفاع الإسرائيلي عمير بيريتس إنه ينوي إزالة جميع البؤر الاستيطانية غير المرخصة بشكل كامل وبحزم حتى لو أدى ذلك إلى تصادم مع رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت.

ونقلت صحيفة يديعوت أحرونوت عن مقربين لبيريتس قوله إنه أكد بوضوح نيته للسعي بقوة من أجل إزالة البؤر الاستيطانية غير المرخصة، وأنه كان يعتقد منذ عهد بعيد أنه ينبغي إزالتها غير أنه يرى أن الوقت قد حان لتطبيق ذلك.

ونقلت الصحيفة عن مساعدين لرئيس الوزراء قولهم إن المحادثات التي تمت مع ممثلين للمستوطنين في الضفة الغربية خلال الأشهر القليلة الماضية قد فشلت، وأنه من غير الممكن الوصول إلى أي نوع من التسوية معهم بهذا الشأن، لذا فلن يبقى هناك أي خيار إلا إخلاء البؤر الاستيطانية بدون اتفاق وبدون تفاهم.

ويتوقع بيريتس أن تبقى الحكومة الإسرائيلية مستقرة لبعض الوقت بعد التعديل الطفيف الذي طرأ عليها مؤخراً، غير أنه يعتقد أن الشيء الوحيد الذي يمكن أن يؤدي إلى انهيار الحكومة هو تجميد المحادثات بالشأن الدبلوماسي.

ويدعم بيريتس المبادرة السعودية للسلام في الشرق الأوسط كما يؤيد تحسين العلاقات مع الدول المعتدلة في الشرق الأوسط، وكذلك المجموعات المعتدلة في المنطقة.

ونقلت الصحيفة عن معاونين لبيريتس قوله لهم أثناء اجتماع مغلق أقيم الأربعاء الماضي إن المبادرة السعودية ينبغي أن تؤخذ على محمل الجد، خاصة وأن اتفاق مكة الذي وقع بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس وإسماعيل هنية رئيس الوزراء الفلسطيني تم برعاية سعودية.

ويقوم بيرتس الذي يرأس أيضاً حزب العمال الإسرائيلي بالاستعداد لخوض الانتخابات الأولية القادمة للحزب. ولكن الجمهور الإسرائيلي يعتبره ضعيفا في المجالات الأمنية والعسكرية وغير كفؤ لتولي مهام رئيس الحكومة.
ويحاول مستشاروه أن ينظموا له زيارة رسمية لوزارة الدفاع الأميركية قد تتم خلال الأسابيع القادمة، وهي تهدف أيضاً إلى تحسين صورته.
XS
SM
MD
LG