Accessibility links

logo-print

المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق يستنكر واحتجاج شعبي على احتجاز عمار الحكيم


تظاهر آلاف العراقيين في مدن عراقية شيعية السبت احتجاجاً على احتجاز القوات الأميركية لعمار الحكيم نجل رئيس المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق عبدالعزيز الحكيم.

فقد نظمت تظاهرات في النجف وكربلاء والبصرة والكوت، وحمل المتظاهرون صور الحكيم والأعلام العراقية ولافتات تشير إلى أن مثل هذه الأعمال تهدد العملية السياسية في البلد.

وأعلن جمال الصغير أحد مساعدي عبدالعزيز الحكيم أنه على الرغم من الإفراج عن عمار الحكيم إلا أنه لم يطلق سراح حراسه الشخصيين.

وأفاد الجيش الأميركي السبت بأنه تم إيقاف السيارات التي كان يستقلها الحكيم لأنها تطابق مواصفات معينة لسيارات تخضع لمزيد من التحقيقات في منطقة تنشط فيها عمليات التهريب.

وأشار إلى أن أعضاء الموكب لم يتعاونوا في البداية مع القوات الأميركية مما أثار الشبهات وأدى إلى اعتقال الحكيم.

وقد عرض عمار الحكيم ما جرى معه وأعلن أن توقيفه في البداية كان لسؤاله عن صلاحية جواز سفره وأضاف:
XS
SM
MD
LG