Accessibility links

logo-print

إشتباكات بين قوات حرس الثورة الإيراني ومتمردين أكراد بالقرب من الحدود التركية


أعلنت كالة الانباء الايرانية الرسمية أن قوات حراس الثورة قتلت السبت 17 متمردا وصفتهم بانهم "عناصر مرتزقة" معارضون للجمهورية الاسلامية، في اشتباكات جرت شمال غرب البلاد.
واوضحت الوكالة أن الاشتباكات وقعت بعد عملية مطاردة للمتمردين نفذتها القوات البرية التابعة لحرس الثورة في المنطقة الواقعة على بعد 17 كيلومترا من الحدود التركية.
واضافت الوكالة الايرانية ان مروحية أقلت قائد القوات البرية الذي كان يقود العملية العسكرية، وثمانية اشخاص آخرين، تعرضت لحادث بسبب سوء الاحوال الجويةبينما كانت تقوم بمراقبة المنطقة.
وكانت مجموعة كردية متمردة مرتبطة بحزب العمال الكردستاني أعلنت الاحد مسؤوليتها عن اسقاط مروحية ايرانية ومقتل سبعة من افراد طاقمها وأسر آخر.
وقال بيان صادر عن حزب الحياة الحرة وزع على الصحافيين في اربيل إن الجيش الإيراني قام بحملة تمشيط عسكرية في منطقة كوتول التابعة لمدينة مهاباد في كردستان ايران القريبة من الحدود التركية السبت وحدثت اشتباكات عنيفة بين الجيش الايراني وقوات شرقي كردستان التابعة لحزب الحياة الحرة الكردستاني استمرت لساعات عديدة.
واضاف البيان أن هذه الاشتباكات اسفرت، حسب المعلومات الأولية، عن مقتل قائد الجيش الثالث سعيد قهاري وكذلك مقتل أكثر من 20 جنديا ايرانيا واسقاط مروحية عسكرية تابعة للجيش الإيراني بصاروخ مضاد للطائرات. واكد البيان مقتل سبعة جنود كانوا على متن الطائرة وأسر جندي آخر.
مما يذكر أن اقليم غرب اذربيجان في شمال غرب ايران وهي منطقة حدودية مع تركيا والعراق يشهد اشتباكات متكررة بين حرس الحدود الايرانيين والمتمردين الاكراد.
XS
SM
MD
LG