Accessibility links

اتهام عناصر موالية للقذافي بأنها وراء اشتباكات اخيرة


وجه المجلس العسكري لمدينة غريان جنوب غرب طرابلس أصابع الإتهام إلى العناصر الموالية للقذافي بالوقوف وراء الإشتباكات التي وقعت بين مسلحين من المدينة وآخرين من بلدة مجاورة.

وقال أحد المسؤولين العسكريين: "اطلاق النار تم في البداية من الأصابعة، حربنا نحن ليست مع الاصابعة إنها حرب مع نظام القذافي. هناك ترسانة عسكرية كبيرة.

ولم يجر تمشيط هذه المنطقة، ولم يجر تسليم الاسلحة الى الحكومة الليبية ولم يتم تسليم المطلوبين".

وطالب المسؤول المجلس الإنتقالي بإتخاذ الخطوات اللازمة لوقف تلك الممارسات: "ازلام وأعوان معمر القذافي محتمون بهذه المنطقة هم يديرون المعركة والان المسؤولية تقع على المجلس الانتقالي ووزارة الدفاع ومن الضروري وضع حد لهذه الاشكاليات بالقبض على ازلام النظام واعوانه وتمشيط المنطقة".

XS
SM
MD
LG