Accessibility links

logo-print

حكام ولايات أميركية يعربون عن القلق للرئيس بوش إزاء إرسال قوات من الحرس الوطني للعراق


أعرب العديد من حكام الولايات الأميركية خلال اجتماعهم بالرئيس بوش عن قلقهم إزاء إرسال قوات من الحرس الوطني للمشاركة في القتال في العراق.

وقد شدد الرئيس بوش على أن ذلك يأتي في إطار حرصه على إلحاق الهزيمة بالإرهابيين خلال ما وصفها حرب الإيديولوجيات التي يشهدها العالم. وقال:
"يجب أن تدركوا بأن العديد من أفكاري تم تحديدها في الـ11 من سبتمبر، إذ أنني أصحو كل يوم وأنا أفكر في احتمال وقوع هجوم آخر".

وقد شدد مايك ايزلي حاكم ولاية نورث كارولاينا على أن إرسال قوات الحرس الوطني يؤدي إلى الحد من القدرة على التصدي لأي مخاطر. وقال:
"لقد لحق الضرر بقوات الحرس الوطني حاليا، ونتيجة لذلك لا يشعر المواطنون في الولايات المتحدة بالأمن مثلما كان الحال عليه قبل القيام بهذه العملية التي تم التخطيط لها بشكل سيء في العراق".

أما حاكم ولاية كولورادو بيل ريتر فأعرب عن قلقه إزاء استعمال معدات الحرس الوطني في النزاعات الخارجية مما يجعل الولايات أقل عدة وعتادا:
"إن أحد أهم الأمور التي تدعو للقلق أن المعدات التي تغادر أرض الوطن يتم إرسالها إلى العراق وتتعرض للتدمير بشكل لا يمكن تعويضه".
XS
SM
MD
LG