Accessibility links

صحيفة هآرتس تكشف عن خطة إسرائيلية لبناء أكبر مستوطنة في القدس الشرقية


كشفت صحيفة هآرتس عن خطة للحكومة الإسرائيلية تهدف إلى الترويج لبناء مستوطنة جديدة في القدس الشرقية تتكون من 11 ألف وحدة سكنية وتخصص لليهود المتشددين في أكبر عملية استيطانية في القدس منذ عام 1967.

وأضافت الصحيفة أن الخطة تشمل أيضا بناء نفق تحت قرية عقبة الفلسطينية في القدس الشرقية لربط المستوطنة الجديدة بإحدى المستوطنات الواقعة خارج الجدار الفاصل في منطقة بيت إيل قرب رام الله.

ونقلت الصحيفة عن أوتنيل شنيلر عضو الكنيست الإسرائيلي عن حزب كاديما قوله بأنه اطلع على الخطة في وزارة الإسكان الإسرائيلية، غير أن الوزارة نفت أي علم لها بالموضوع.

كما أكد شنيلر الذي يشغل منصب المنسق الخاص لرئيس الوزراء أيهود اولمرت لشؤون المستوطنات، أن بلدية القدس عبرت عن ترحيبها بالخطة الجديدة التي لا تزال قيد البحث.


بدورها اكتفت بلدية القدس بالقول إنها ستناقش الخطة حينما تعرض عليها رسميا.


ونفى شنيلر أن يكون قد تباحث مع أولمرت بخصوص المستوطنة الجديدة التي ستقام بالقرب من حاجز قلندية ، غير أنه أشار إلى أن موقف الحكومة يتمثل بأن هناك مصلحة إسرائيلية بإقامتها في تلك المنطقة.

بدوره انتقد المحامي داني زيدمان من مؤسسة ار أميم "مدينة الأمم" الحقوقية إقامة المستوطنة الجديدة ، مشيرا إلى أنها ستؤدي إلى "بلقنة" مدينة القدس، أي تقسيمها.
XS
SM
MD
LG