Accessibility links

جنبلاط يلتقي في واشنطن وفداً من جبهة الخلاص الوطني السورية المعارضة


أصدرت جبهة الخلاص الوطني السورية المعارضة بيانا الخميس حول اجتماع عقد في واشنطن بين وفد من الجبهة ورئيس اللقاء الديموقراطي النائب اللبناني وليد جنبلاط.
وجاء في البيان أن المحادثات في الاجتماع الذي عقد الثلاثاء الماضي تناولت ضرورة التغيير الديموقراطي في سوريا كرادف أساسي للمؤسسات الديموقراطية في لبنان.
ووصف البيان النظام في سوريا بأنه استبدادي ومخابراتي فاسد وقال إنه لا يمكن أن يسمح بقيام دولة ديموقراطية سليمة ومعافاة في لبنان.
وأشار البيان إلى أن جنبلاط كرر دعوة الحكومة الأميركية إلى دعمِ جبهة الخلاص لما تتمتع به من مصداقية ولأنها تشمل أهم أقطاب وتيارات المعارضة مما يسمح لها بأن تفرز البديل الملائم للنظام الحاكم في دمشق.
وأوضح البيان أن ممثل العلاقات العامة للجبهة في أميركا الشمالية حسام الديري أعرب عن قناعته بأن لبنان لن يحظى بلحظة سلام واحدة أو حياة ديموقراطية حقيقية طالما بقيت سوريا محكومة من نظام شمولي.
ويذكر أن جبهة الخلاص الوطني السورية تضم شخصيات وأحزابا معارضة من بينها نائب الرئيس السوري السابق عبد الحليم خدام والمراقب العام للإخوان المسلمين في سوريا علي صدر الدين البيانوني.
XS
SM
MD
LG