Accessibility links

إيران والسعودية تتفقان على التصدي للمؤامرات الرامية إلى تقسيم العالم الإسلامي


قال الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد إثر عودته إلى طهران قادما من الرياض صباح الأحد إن المملكة العربية السعودية وإيران اتفقتا على العمل معا للتصدي للمؤامرات المعادية التي تستهدف تقسيم العالم الإسلامي.

وأضاف نجاد خلال مؤتمر صحافي أن الإيرانيين والسعوديين واعون تماما لتهديدات من وصفهم بالأعداء من دون أن يسميهم داعيا جميع المسلمين إلى التنبه لتلك التهديدات. وأوضح من جهة أخرى أن المحادثات تناولت أيضا المسألتين الفلسطينية والعراقية، وقال إن لدى البلدين وجهات نظر مشتركة في هذا المجال، ولكنه رفض الإفصاح عما إذا كان البحث تطرق إلى الأزمة اللبنانية.

وأوضحت وكالة الأنباء السعودية أن أحمدي نجاد أكد أن إيران تتابع الجهود الخيّرة التي تبذلها المملكة لتهدئة الأوضاع في لبنان وتؤازرها.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية إثر المحادثات بين أحمدي نجاد والعاهل السعودي أن الزعيمين أكدا أن الخطر الأكبر الذي يتهدد الأمة الإسلامية في الوقت الحاضر هو محاولة إذكاء نار الفتنة بين المسلمين، سنة وشيعة، وشددا على أن الجهد يجب أن يتوجه لصد هذه المحاولات وتوحيد الصف.
XS
SM
MD
LG