Accessibility links

logo-print

قوة مشتركة تعتقل 5 من عناصر مديرية استخبارات البصرة وتفرج عن 37 معتقلا


أكدت الشرطة العراقية أن قوات عراقية أميركية مشتركة قامت بإقتحام مقر مديرية المعلومات والتحقيقات الجنائية في البصرة فجر اليوم الأحد والافراج عن جميع المعتقلين وعددهم 37 شخصا.

من جهته، قال المتحدث بإسم الجيش البريطاني ديفيد كيل إن القوة المشتركة عثرت على آثار للتعذيب وادلة تشير الى تورط عناصر المقر بشن هجمات بعبوات ناسفة ضد القوات العراقية والمتعددة الجنسيات.

وأضاف كيل أن العملية أسفرت عن إعتقال خمسة من المطلوبين.

بدوره، أوضح الجيش الأميركي في بيان له اليوم أن العملية إستهدفت إعتقال أحد أعضاء جيش المهدي في البصرة متهم بتزويد المليشيات بأسلحة وعبوات ناسفة أستخدمت في هجمات ضد القوات العراقية ومتعددة الجنسيات.
وأضاف البيان أن القوات العراقية إعتقلت الشخص المطلوب من دون وقوع أي إصابات.

أما قائد شرطة البصرة العميد محمد الموسوي فقال إن العملية إستهدفت، حسب إدعاء القوات متعددة الجنسيات، إعتقال أشخاص مطلوبين لديهم.

وفي حديثه مع "راديو سوا" أوضح الموسوي قائلا:
XS
SM
MD
LG