Accessibility links

الولايات المتحدة لا تنوي لقاء إيران خلال مؤتمر بغداد الدولي


قال السفير الأميركي في بغداد زلماي خليل زاد إنه لاتوجد نية للإلتقاء بالمسؤولين الإيرانيين وجها لوجه خلال المؤتمر الإقليمي في بغداد الأسبوع المقبل. إلا أن زاد قال إنه يـُعد نفسه للتحدث الى الإيرانيين حول الأسلحة المستخدمة لقتل أفراد القوات الأميركية في العراق.

وسيمثل زاد بلاده في المؤتمر المؤمل إفتتاحه في بغداد السبت القادم بحضور ممثلين عن دول الجوار بما فيهم سوريا وايران.

وأضاف زاد في لقاء مع شبكة CNN أن هناك بعض الاشارات الى أن طهران مهتمة في دخول حوار فيما يخص الأوضاع داخل العراق، وأنه يستعد للتحدث الى الايرانيين، بالرغم من القلق الذي يساور الادارة الاميركية حول قيام ايران بتزويد المقاتلين داخل العراق بالعبوات الناسفة المتطورة، قائلا إن الهدف من أي محادثات ثنائية هو ضمان الأمن للقوات الاميركية .

وأعرب زاد عن إعتقاده أن مثل هذه العبوات تأتي عن طريق فيلق القدس التابع لقوات الحرس الثوري الإيراني، ولكنه إمتنع عن التعليق فيما اذا كانت القيادة العليا على رأس هرم السلطة في طهران على علم بمثل هذه الانشطة.

وإختتم زاد تعليقه بالقول إنه مؤتمر متعدد الاطراف دعت اليه الحكومة العراقية والهدف منه إشراك دول الجوار في جهود تهدئة الأوضاع وإستقرارها داخل العراق.
XS
SM
MD
LG