Accessibility links

logo-print

عمليات تفتيش أميركية في مدينة الصدر دون أية مقاومة


دخل مدينة الصدراليوم الاحد مئات من الجنود الأميركيين، وهي المرة الأولى التي تدخل فيها قوات أميركية بهذا الحجم الى المدينة منذ بدء تنفيذ الخطة الأمنية في بغداد.

وأكد الكولونيل ديفيد أوكلاندر ان الجنود الأميركيين شنوا حملة تفتيش من منزل الى منزل دون أن يواجهوا أية مقاومة من عناصر جيش المهدي الذي يتخذ من المدينة معقلا له.

وأكد الجنرال وليام كالدويل في لقاء مع احدى وسائل الاعلام العربية أن هناك مركزا أمنيا مشتركا للتنسيق بين القوات العراقية والأميركية في هذه المدينة واصفا التعاون بين الطرفين بأنه جيد وأشار إلى مسعى لتشكيل مركز أمني فيها.

من جهته أكد رحيم الدراجي قائمقام مدينة الصدر دعمه للخطة الامنية التي اطلقتها الحكومة، وأوضح في حديث مع "راديو سوا" أنه ليس هناك وجه إستغراب من عمليات التفتيش التي تقوم بها قوات عراقية مسنودة من القوات المتعددة الجنسيات، وأضاف:
XS
SM
MD
LG