Accessibility links

وزراء الخارجية العرب يدعون إلى توسيع المشاركة السياسية في العراق


قال وزير الخارجية هوشيار زيباري إن اجتماع بغداد سيكون نقطة تحول جيدة تؤدي الى لقاءات أخرى مستقبلية على مستويات وزارية أكبر.

وأضاف أن مباحثاته مع وزير الخارجية المصرية أحمد ابو الغيط اليوم تناولت قضايا العراق والمنطقة.

إلى ذلك، دعا وزراء الخارجية العرب في ختام اجتماعهم اليوم الاحد في القاهرة الى ان تكون الحكومة العراقية حكومة وطنية حقيقية لكل العراقيين.
وطالب الوزراء العرب بتوسيع العملية السياسية بما يحقق مشاركة اوسع لمختلف مكونات الشعب العراقي وباحترام ارادة هذا الشعب بكافة مكوناته في تقرير مستقبله السياسي.
كما طالب الوزراء الحكومة العراقية بحل مختلف الميليشيات ودعوا الى مواجهة النعرات الطائفية والاسراع في اجراء المراجعة الدستورية للمواد الخلافية في الدستور.
واكدوا على ضرورة احترام وحدة وسيادة واستقلال العراق ورفض اي دعاوى لتقسيمه مع التاكيد على عدم التدخل في شؤونه الداخلية.

في هذه الأثناء، قرر الوزراء في اجتماعهم تعيين ممثل جديد للجامعة العربية في بغداد هو السفير طارق عبد السلام ليكون بديلا لمختار لماني الذي استقال في شهر كانون الثاني يناير الماضي.

وخلال الاجتماع أيضا، قال الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى إن العرب أعربوا عن استعدادهم لمساعدة الولايات المتحدة على الخروج مما وصفه بالفخ العراقي مشددا على أهمية التعامل مع الطائفية وفق أسس واضحة.
من جهتها، وصفت الكاتبة المصرية أميرة الطحاوي المؤتمر بانه لن يقدم شيئا جديدا لحل مشاكل العراقيين النازحين والذي تقدر اعدادهم باكثر من 150 الف في مصر لوحدها. وفي لقاء خاص بـ "راديو سوا" اوضحت الطحاوي قائلة:

XS
SM
MD
LG