Accessibility links

زلماي خليل زاد: هناك مؤشرات على رغبة إيران في إجراء محادثات مع واشنطن


أعلن زلماي خليل زاد السفير الأميركي لدى العراق أن هناك مؤشرات تدل على أن هناك رغبة إيرانية في إجراء محادثات مع الولايات المتحدة خلال المؤتمر الإقليمي الذي سيعقد في بغداد في الـ10 من مارس/آذار الجاري.

وقال خليل زاد: "هناك بعض المؤشرات الحالية التي تدل على أنهم راغبون في فتح حوار فيما يتعلق بالشأن العراقي، لكننا لم نقرر حتى هذه اللحظة الجوانب التي يمكن أن يدور الحوار حولها، وعلى أية حال فإننا نستعدّ لأن نلعب دورا بنّاءً في حدود الممكن".

وأوضح خليل زاد الذي سيمثل الولايات المتحدة في المؤتمر القادم، أن الجانب الأميركي لديه قضية وحيدة يرغب في إثارتها في حالة انعقاد هذا الحوار وهي قضية اكتشاف مكونات إيرانية الصنع في القنابل التي تزرع على جوانب الطرق في العراق، وأضاف: "إن الغرض من أي محادثات، لو حدث ذلك، سيتركز بصورة مكثفة على أمن قواتنا".

وفي السياق ذاته، حثت السناتور دايان فينشتاين العضوة البارزة في لجنة الاستخبارات التابعة للكونغرس إدارة الرئيس بوش على انتهاز فرصة انعقاد المؤتمر الإقليمي حول العراق لفتح حوار مع إيران، وأضافت فينشتاين أن هناك حاجة للديبلوماسية المباشرة، ليس فقط بالنسبة لمعالجة الوضع الأمني في العراق، بل لحل أزمة الملف النووي الإيراني.

وقالت: "أعتقد أن هذا هو الطريق المثالي الذي يجب أن نسلكه لكي نتمكن من رؤية ضوء النهار، يجب أن نسمح للجميع بالمساهمة في هذه الجهود".
XS
SM
MD
LG