Accessibility links

logo-print

كيلو: إعلان بيروت دمشق ليس جرما يعاقب عليه القانون


دافع المعارض السوري ميشال كيلو عن نفسه أمام محكمة الجنايات في دمشق معتبرا أن إعلان بيروت دمشق الذي وقعه والذي يدعو إلى إصلاح جذري للعلاقات بين سوريا ولبنان لا يشكل جرما يعاقب عليه القانون. وقالت المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سوريا إن ميشال كيلو الذي اعتقل في أيار/مايو من العام 2006 أكد أمام القاضي أن هناك مصلحة لسوريا ولبنان في هذا البيان الذي وقعه مثقفون وكتاب في البلدين.
وقالت المنظمة إن كيلو متهم بجناية إضعاف الشعور القومي وجنحة النيل من هيبة الدولة وإثارة النعرات الطائفية. ويحاكم الكاتب والمعارض السوري مع ثلاثة معارضين آخرين أحدهم غيابيا.
XS
SM
MD
LG