Accessibility links

استمرار محاكمة الضالعين في تفجيرات قطارات مدريد


قال مسؤول أسباني يتولى تنسيق التحقيق في تفجيرات قطارات مدريد قبل ثلاثة أعوام إن الإرهابيين استهدفوا أسبانيا لأنها كانت الحلقة الأضعف في مثلث واشنطن-مدريد-لندن الذي خاض الحرب في العراق.
وقال المسؤول في جلسة محاكمة المتهمين في تلك القضية في مدريد إنه حذر وزملاء له في أجهزة الأمن حكومة خوسيه ماريا أزنار من خطر وقوع اعتداء على أسبانيا بسبب وجود قواتها في العراق.
وقد استمعت المحكمة التي بدأت قبل شهرين إلى أقوال المتهمين التسعة والعشرين كما بدأت في الاستماع لشهادات نحو 600 شاهد.
ومن المتوقع أن تستمر المحاكمة حتى يوليو/تموز المقبل.
والمعروف أن حكومة أزنار خسرت الانتخابات العامة التي أجريت بعد ثلاثة أيام من انفجارات قطارات مدريد لتحل محلها حكومة خوسيه لويس ثاباتيرو التي سارعت بسحب القوات الأسبانية من العراق.
XS
SM
MD
LG