Accessibility links

logo-print

المعلم يؤكد مجددا معارضة دمشق لنشر قوات دولية على الحدود السورية اللبنانية


جدد وزير الخارجية السورية وليد المعلم التأكيد على موقف بلاده المعارض لفكرة نشر قوات دولية على الحدود السورية اللبنانية مشيرا إلى أن دمشق ستغلق حدودها في حال تم هذا الانتشار. وتساءل المعلم في مؤتمر صحافي مشترك في دمشق مع نظيره البلجيكي كاريل دي غوشت عن الأسباب التي تجعل المجتمع الدولي يفكر بإقامة رقابة دولية على الحدود بين سوريا ولبنان.
واعتبر أن هذا يشير إلى اتجاه غربي بدفع البلدين لأن يكونا في حالة حرب على حد تعبير المعلم.ونفى الوزير السوري الأنباء حول تسريب أسلحة إلى لبنان عبر الحدود السورية.
ومن جهته، قال دي غوشت إن نائب الرئيس السوري فاروق الشرع رد سلبا على طلبه نشر قوة دولية بين سوريا ولبنان. واعتبر أن وجود السلاح في لبنان يبعث على القلق وأن لبروكسيل التي تشارك في قوة اليونيفيل في جنوب لبنان وفي عمليات نزع الألغام مصلحة في إرساء السلام في هذا البلد. وفي موضوع المحكمة الدولية لمحاكمة الضالعين في اغتيال الحريري، أعرب دي غوشت عن خيبة أمله حيال موقف دمشق موضحا أنها لا تنوي تسليم متهمين سوريين مفترضين إلى المحكمة الدولية مشيرا إلى أن الموقف السوري يناقض القانون الدولي.
XS
SM
MD
LG