Accessibility links

logo-print

جماعة حقوقية تكشف عن استخدام جنود إسرائيليين قاصران فلسطينيان كدروع بشرية


أعلنت منظمة بيتسيلِم الإسرائيلية وهي منظمة غير حكومية تدافع عن حقوق الإنسان أن جنودا إسرائيليين استخدموا ثلاثة فلسطينيين بينهم قاصران كدروع بشرية وذلك خلال عملية جرت في مدينة نابلس بالضفة الغربية في الآونة الأخيرة. ونقلت المنظمة في بيان أصدرته الخميس عن شهود عيان قولهم إن الجنود الإسرائيليين أرغموا الفلسطينيين الثلاثة ومن بينهم طفلة في الحادية عشرة وصبي في الخامسة عشرة على مرافقتهم أثناء مداهمة منزل في نابلس بحثا عن مقاتلين فلسطينيين أو عن أسلحة.
وأوضح بيان المنظمة أن هذا التصرف يدل على أن الجنود كانوا خائفين من أن يكون مقاتلون مسلحون مختبئين في المنزل أو أن يكونوا قد زرعوا متفجرات فيه.
وقال البيان إن ذلك شكل خطرا محتما على الفلسطينيين الثلاثة وأن الجنود الإسرائيليين كانوا يدركون هذا الأمر.
هذا وقالت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي إن الجيش يتحقق من المعلومات التي أوردتها المنظمة.
XS
SM
MD
LG