Accessibility links

logo-print

السفير خليل زاد يؤكد أنه لا يمانع في لقاء المسؤولين الإيرانيين والسوريين


أعلن السفير الاميركي في بغداد زلماي خليل زاد الذي سيرأس الوفد الأميركي الى مؤتمر بغداد الدولي حول الوضع في العراق أنه لا يمانع في لقاء المسؤولين الايرانيين والسوريين لتأكيد المواقف الأميركية.
إلا أنه لفت في لقاء أجرته معه شبكة ABC التلفزيونية اليوم الجمعة الى أن الحديث مع الايرانيين يحتاج الى تقديم تنازلات منهم ، موضحا ذلك بقوله:
"إنه يتعين على الايرانيين وقف تهريب الاسلحة الايرانية عبر الحدود لاستخدامها ضد قوات التحالف والتوقف عن دعم الميليشيات التي تعمل على التقليل من استقرار العراق وزيادة المشاكل".
وأشار السفير خليل زاد الى ان العراقيين ينصتون الى ما يجري من جدال وحوار حول العراق في الولايات المتحدة وخاصة الفترة التي يتعين على القوات الاميركية البقاء فيها في بلدهم ، لافتاً الى ان ذلك يرسل رسالة الى العراقيين مفادها:
" إن صبر الشعب الاميركي بدأ ينفد وذلك مفيد للدبلوماسية التي اقوم بها في العراق ، الا انه من ناحية اخرى يتعين علينا ان نكون حذرين . فنحن لا نريد ان نعطي صورة باننا سنترك العراق في الحال لان ذلك من شأنه ان يجعل الوضع فيه اكثر سوءً".
XS
SM
MD
LG