Accessibility links

logo-print

الموفد الأميركي إلى السودان يشيد بجهود ليبيا لمعالجة الأزمة في دارفور


أشاد الموفد الأميركي إلى السودان اندرو ناتسيوس بالجهود التي تبذلها ليبيا لمعالجة الأزمة في دارفور، وأعرب عن الأمل في ان تشجع السلطات الليبية السودان على الموافقة على نشر قوة للأمم المتحدة في الإقليم.

وقل ناتسيوس في بيان وزعته السفارة الأميركية في طرابلس حول نتائج محادثاته مع المسؤولين الليبيين، ان الولايات المتحدة وشركاءها الدوليين يدعمون محاولات الاتحاد الإفريقي لتحقيق الأمن والسلام في دارفور ولكنهم يعتقدون ان دور الأمم المتحدة جوهري لتزويد بعثة الاتحاد الإفريقي في السودان بالقدرة والخبرة.

واعرب ناتسيوس الذي كان قد وصل الى طرابلس الأربعاء،عن الأمل في ان تشجع ليبيا السودان على قبول قوة مشتركة من الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي في دارفور، الأمر الذي لا يزال الرئيس السوداني يرفضه.

ومن ناحية اخرى بدأ مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون حقوق الإنسان باري لوينكرون زيارة للسودان بإجراء مباحثات مع عبد المنعم عثمان محمد طه مقرر المجلس الاستشاري السوداني لحقوق الإنسان.

وقالت وكالة الأنباء السودانية ان طه أحاط المسؤول الأميركي علما بتطورات الأوضاع في دارفور والأسباب التي دفعت الحكومة السودانية إلى رفض استقبال وفد من مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في فبراير/شباط الماضي.

وكان السودان قد أعلن آنذاك ان احد أعضاء الوفد تبنى موقفا معاديا من خلال وصفه ما يجري في دارفور بأنه إبادة.
XS
SM
MD
LG