Accessibility links

logo-print

هوغو شافيز يهاجم "الأقليات المكتومة القيد" التي تدعم جورج بوش


هاجم الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز السبت في مدينة ترينيداد شمال بوليفيا أمام آلاف الأشخاص "الأقليات المكتومة القيد" التي تدعم "زعيم إمبراطورية" الولايات المتحدة جورج بوش.

ويقوم شافيز بزيارة لمدة يومين لبوليفيا. وقد توجه الرئيس الفنزويلي السبت إلى ترينيداد في إقليم بيني (شمال شرق) وهي منطقة تضررت كثيرا من الفيضانات خلال الأسابيع الماضية.

وقال شافيز في ترينيداد إن "أولئك الذين يهاجمونني ويهاجمون فنزويلا هم أولئك الذين يصفقون لزعيم الإمبراطورية" في إشارة إلى حاكم بيني ورئيس بلدية ترينيداد وهما ليبراليان رفضا استقبال شافيز. وأضاف "انهم مكتومو القيد وقد ولدوا في بوليفيا ولا يحبون فتات هذا البلد الشقيق" في اشارة الى وسائل الاعلام وقادة المناطق ورؤساء الشركات الذين ينتقدون سياسة التأميم التي ينتهجها الرئيس البوليفي اليساري ايفو موراليس.

ويقوم شافيز بجولة على أميركا الجنوبية في وقت يزور فيه الرئيس بوش الاوروغواي بعد زيارته البرازيل.

وقد بدأ الرئيس بوش يوم الخميس جولة تستمر أسبوعا في أميركا اللاتينية تهدف إلى تعزيز العلاقات مع دول تلك المنطقة. وأكد الرئيس بوش بأن بلاده لم تهمل أميركا اللاتينية قائلا إن الولايات المتحدة لا تتلق تقديرا كافيا لمساعداتها في تحسين حياة الشعوب، على حد قوله.
XS
SM
MD
LG