Accessibility links

logo-print

مسؤولة أميركية تتوجه إلى دمشق للاطلاع على أوضاع اللاجئين العراقيين في سوريا


أعلنت مساعدة وزيرة الخارجية الأميركية المكلفة للشؤون الإنسانية إيلين ساوربري أن المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة قادرة على توزيع نحو 20 الف لاجىء عراقي خلال الأشهر الستة اوالتسعة المقبلة على الدول المضيفة، وتأمل ان ترسل سبعة آلاف منهم إلى الولايات المتحدة الأميركية.
وستقدم الولايات المتحدة 18 مليون دولار إلى مفوضية اللاجئين، أي ثلث المبلغ الذي طلبته المفوضية لإدارة قضية اللاجئين العراقيين.
وقد فر نحو مليوني عراقي من بلدهم، ويقيم معظمهم في الأردن أو سوريا فيما استضافت مصر على الأقل مئة الف منهم.
وستتوجه ساوربري الموجودة في القاهرة إلى دمشق للاطلاع على اوضاع مئات الاف العراقيين الذين لجأوا الى سوريا هربا من العنف في بلادهم.
وتشير تقارير المفوضي الى فرار نحو مليوني عراقي من بلدهم، يقيم معظمهم في الاردن او سوريا فيما استضافت مصر على الاقل مئة الف منهم.
يذكر أن الولايات المتحدة تعرضت في وقت سابق لانتقادات كونها لم تستقبل سوى 466 لاجئي عراقي منذ اجتياح العراق عام 2003.
وتقضي مهمة مساعدة وزيرة الخارجية الأميركية بالإطلاع من كثب على أوضاع مئات الاف العراقيين الذين لجأوا الى سوريا هربا من العنف في بلادهم.
XS
SM
MD
LG