Accessibility links

logo-print

بوش يشيد بمؤتمر أمن بغداد ويتطلع إلى تحويل التعهدات إلى أفعال


رأى الرئيس جورج بوش أن المؤتمر الإقليمي الذي عُقد في بغداد يوم السبت كان إيجابيا، وقال إنه ينتظر أن يرى الذين شاركوا فيه يُحوّلون تعهداتِهم إلى أفعال كما أن الحكومة العراقية كسبت بعض الثقة.

وقد ورد هذا التعليق في مؤتمر صحافي عقدَه في بوغوتا مع الرئيس الكولومبي الأحد قبل توجهه إلى غواتيمالا، في إطار جولته في أميركا اللاتينية وقال: "لقد أصبحوا الآن ملتزمين علنا بمساعدة العراق وهو ما أعتبره إيجابيا جدا، أعتقد أن النقطة الإيجابية الأخرى للمؤتمر هي أن الحكومة العراقية قد كسبت بعض الثقة".

وأعرب الرئيس بوش عن اعتقاده بأنه تم خلال المؤتمر تحقيقُ بعض الزخَم، لأن الذين شاركوا في المؤتمر يُعدون لاجتماع آخر على مستوى وزاري، وأعلن أن رئيس البعثة الأميركية إلى تلك المحادثات ستكون وزيرة الخارجية كوندوليسا رايس.

ورحب بوش بالتعهدات التي أطلقتها سورية وإيران خلال المؤتمر بالمساعدة على قمع العنف في العراق، لكنه أضاف أنه يريد رؤية أفعال في هذا الإطار.

وقال: "من السهل الإدلاء بالتصريحات في السياسة والدبلوماسية الدولية، لكن إذا أرادوا فعلا المساعدة على تحقيق الاستقرار في العراق فإن عليهم أموراً يجب فعلها، مثل قطع تدفق الأسلحة والمفجرين الانتحاريين إلى العراق".
XS
SM
MD
LG