Accessibility links

logo-print

التوافق والعراقية تعترضان على مشروع قانون النفط الجديد


أبدت كل من جبهة التوافق والقائمة العراقية إعتراضهما على مسودة قانون النفط والغاز التي كان من المقرر إدراجها على جدول أعمال جلسة مجلس النواب الاثنين، في حين أدرج بدلا منها مشروع قانون الإستثمار في صناعة النفط الخام.

وقال النائب من جبهة التوافق حسين الفلوجي إن الظروف السياسية والاجتماعية والأمنية للبلاد لا تسمح بهذه الخطوة الآن، معتبرا أن المسودة تفتح المجال أمام الشركات الإستثمارية لإعادة سيطرتها على النفط العراقي.

وذكر أنه من الضروري إستضافة خبراء عالميين لمعرفة آرائهم حول هذه الخطوة مع ضرورة التعاطي بحذر شديد مع هذه الثروة الهامة.

وإتفق أسامة النجيفي من القائمة العراقية مع الفلوجي على أن التوقيت غير مناسب حاليا لمناقشة مسودة قانون النفط والغاز "بسبب وجود تعديلات دستورية ممكن أن تغير القانون فيما بعد".

وأشار النجيفي إلى أن صلاحيات المجلس الإتحادي للنفط والغاز المشكل حسب القانون الجديد من المتوقع أن تكون ضعيفة، ولا تخدم المصلحة الوطنية. كما أن صلاحيات الهيئة الاقليمية واسعة، وتصطدم مع المجلس الإتحادي وتعطي الأولوية في إتخاذ القرار للهيئة، وهذا يسبب نزاعا مستقبليا وتفككا للبلاد، على حد قوله.

XS
SM
MD
LG