Accessibility links

logo-print

تشيني: الفوضى في العراق يمكن أن تشيع مزيدا من عدم الاستقرار حول العالم


قال ديك تشيني نائب الرئيس الأميركي أمام اجتماع برعاية اللجنة الإسرائيلية الأميركية للشؤون العامة في واشنطن إيباك إن انسحابا متسرعا من العراق سيشكل خطرا على للولايات المتحدة والشرق الأوسط برمته.
وقال: "يمكن أن يخوض المتطرفون الشيعة بدعم من إيران حربا شاملة في مواجهة المتطرفين السنة بزعامة تنظيم القاعدة وفلول نظام حكم صدام حسين".
وأضاف تشيني أن الفوضى في العراق يمكن أن تشيع مزيدا من عدم الاستقرار حول العالم.
وقال: "يمكن للجهاديين بعد أن يتذوقوا طعم النصر في العراق أن يتطلعوا لمهام أخرى في الخارج فبعضهم سيتوجه إلى أفغانستان ليقاتل إلى جانب طالبان، وسيتوجه البعض الآخر صوب عواصم في الشرق الأوسط لبث الفرقة والانقسام وتقويض الحكومات المعتدلة".
XS
SM
MD
LG