Accessibility links

logo-print

مقتل 13 مدنيا خلال هجمات بقذائف الهاون على مقر الرئيس الصومالي في العاصمة مقديشو


قتل 13 مدنيا على الاقل في هجمات بقذائف الهاون استهدفت مقر الرئيس الصومالي عبد الله يوسف الذي نقل الثلاثاء مكاتبه الى مقديشو. ولم يصب الرئيس الصومالي في الهجوم بحسب مسؤول مكلف بامنه.
كما قتل خمسة اشخاص اخرين بينهم ثلاثة من موظفي بلدية مقديشو في حادثين مسلحين آخرين في العاصمة الصومالية التي تشهد منذ اسابيع اعمال عنف شبه يومية. وكان اشير في وقت سابق الى مقتل خمسة مدنيين بينهم طفلان في اطلاق قذائف هاون او رصاص طائش عند الهجوم على مقر الرئيس الصومالي. وقتل ثمانية مدنيين آخرين حين سقطت قذيفة هاون على منزل ما رفع حصيلة الهجوم الى 13 قتيلا.
وافاد شاهد ان العديد من القذائف الهاون "استهدفت مقر الرئيس. وفر المهاجمون الى حي مجاور في حافلات صغيرة بعدما حاصروا الحي وبدأوا في اطلاق النار". واضاف ان المسلحين المهاجمين "لم يخفوا وجوههم وطلبوا من المدنيين عدم الاقتراب". ووقع الهجوم بعد ساعات من بدء نقل مقر الرئيس الصومالي عبد الله يوسف الى العاصمة.
ولم تتخذ السلطات الانتقالية الصومالية التي شكلت في 2004، حتى الآن من مقديشو مقرا لها بسبب انعدام الامن وبسبب سيطرة قوات المحاكم الاسلامية عليها.
XS
SM
MD
LG