Accessibility links

logo-print

مجلس الشورى المصري يوافق على التعديلات الدستورية المقترحة


وسط إجماع المعارضة الحزبية والمستقلة على رفض الصياغات النهائية لتعديلات المواد الدستورية التي اقترحها الرئيس المصري حسني مبارك خاصة المادة 88 المتعلقة بالإشراف القضائي على الانتخابات والمادة 179 المتعلقة بقانون الإرهاب، أعلن رئيس مجلس الشورى صفوت الشريف أمين عام الحزب الوطني الحاكم أن مجلس الشورى وافق علي هذه التعديلات بالأغلبية العادية.
مراسلة "راديو سوا" في القاهرة إيمان رافع والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG