Accessibility links

logo-print

أسعار الأسهم اليابانية تسجل هبوطا حادا الأربعاء بعد الهبوط الذي شهدته بورصة نيويورك


سجلت أسعار الأسهم اليابانية هبوطا كبيرا عند بدء التعامل الأربعاء حيث انخفض مؤشر نيكي بنسبة اثنين واثنين وستين من مئة في المئة ليصل إلى 16 ألف و728 نقطة في بورصة طوكيو.

ويعزو شينيتشي إيشيكاوا الخبير الاقتصادي في بنك كريديت سويس في اليابان ذلك الهبوط للانخفاض الحاد الذي شهدته بورصة نيويورك الثلاثاء. وقال: "نعتقد أن الاقتصاد الياباني مازال يعتمد على الاقتصاد العالمي، ولا سيما الاقتصاد الأميركي".

وشهد مؤشر هانغ سينغ في هونغ كونغ انخفاضا مماثلا للسبب ذاته حيث خسر 530 نقطة ليصل إلى 18 ألفا و803 نقاط في ثاني أكبر انخفاض تشهده الأسواق الآسيوية خلال السنوات الأربع الماضية.

ويصف هذه الظاهرة فرانسيس نيم مدير عام مؤسسة فولبرايت سكيوريتيز بقوله: "إنها عاصفة اقتصادية تهب بضراوة على آسيا الآن".

وعلى صعيد أسعار النفط العالمية، من المرتقب أن تحافظ منظمة أوبيك خلال اجتماعها الخميس في فيينا على المستويات الحالية لإنتاج النفط، مما يعكس ارتياح الدول المنتجة إزاء الأسعار الحالية للنفط.

وصرح أمين اللجنة الإدارية لمؤسسة النفط الوطنية الليبية شكري غانم عشية الاجتماع بأنه ليست هناك أي حاجة لتغيير مستويات إنتاج النفط في الوقت الراهن، وأنه إذا كانت هناك حاجة خلال الأشهر القادمة لإنتاج المزيد من النفط فإن المنطقة ستستجيب للطلب في الأسواق.

وكانت أسعار النفط الخام قد شهدت تراجعا مؤخرا إلى حوالي الـ60 دولارا للبرميل الواحد بعدما بلغت 78 دولارا للبرميل خلال الصيف الماضي.
XS
SM
MD
LG