Accessibility links

لاريجاني يعلن عدم رضوخ إيران لضغوط القوى الكبرى التي تبحث في قرار دولي جديد ضدها


أعلن كبير المفاوضين الإيرانيين في الملف النووي علي لاريجاني الأربعاء أن بلاده متمسكة بمواقفها بشأن الملف النوويولن ترضخ لضغوط القوى الكبرى التي تبحث في قرار جديد لمجلس الأمن يشدد العقوبات على الجمهورية الإسلامية.

وقال لاريجاني في تصريحات أوردتها وكالة مهر شبه الرسمية: "إننا متمسكون بمواقفنا بحزم وأي خطأ في الحسابات ترتكبه الدول الأخرى سيلحق بها الضرر"، معتبرا أن إصدار قرار جديد ضد بلاده سيكون إشارة إلى حقد الدول الكبرى عليها.

وسئل عن المعلومات التي أوردتها الصحافة بشأن احتمال توجيه الولايات المتحدة أو إسرائيل ضربة عسكرية إلى المنشآت النووية الإيرانية، فقال لاريجاني إن أي هجوم عسكري سيقابل برد عسكري.

وتبحث الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن وهي الصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسياومعهم ألمانيا حاليا في إجراءات جديدة بحق إيران لحملها على تعليق برنامج تخصيب اليورانيوم.
XS
SM
MD
LG