Accessibility links

احتفالية فرنسية مصرية بمناسبة العرض الأول لفيلم "أميرة الشمس"


أقيمت الثلاثاء في أهرامات الجيزة احتفالية فرنسية مصرية بمناسبة العرض العالمي الأول لفيلم "أميرة الشمس" الفرنسي الذي حضره حشد كبير من وسائل الإعلام المصرية والعربية والأجنبية ومئات من المدعوين من فنانين وسينمائيين مصريين.

وسبق عرض فيلم الصور المتحركة الفرنسي مؤتمر صحافي أكد فيه العضو المنتدب لشركة "جود نيوز غروب" للسينما والموسيقى عادل أديب أن المجلس الأعلى للآثار المصري اعترض على بعض الوقائع التاريخية التي تضمنها الفيلم إلا إنه لم يتم حذف أي مشهد من مشاهده.

من جهته قال مالك المجموعة الإنتاجية الصحافي عماد أديب أن الشركة التي تمثلها تعتقد أنه يقع عليها واجب أن تحافظ على التنوع الثقافي في السينما المعروضة على أرض مصر، وهذا ما دفع الشركة إلى أن تتبنى تقديم عروض وأفلام فرنسية وهندية وغيرها.

وأضاف: بعد أن تكلم تمثال أبو الهول الصامت الأبدي اللغة الانكليزية في أفلام الصور المتحركة الأميركية تكلم الآن بالفرنسية ضمن سياسة الحفاظ على التنوع الثقافي التي تتبنها الشركة.

والفيلم الذي أخرجه فيليب لوكليرك من تأليف الروائي كريستيان جاك الذي كتب عدة قصص استلهمها من التاريخ الفرعوني. وبعد العرض أشار عدد من النقاد إلى صحة الملاحظات التاريخية التي سجلها المجلس الأعلى للآثار والتي شغلت الوسط الصحافي في حينه على حد قول الناقدة علا الشافعي.

وأكدت أنها ترى الفيلم معقولا ضمن الخيال الذي قدمه الكاتب رغم أنه قد يسهم في إفساد فهم الأطفال لتاريخ الفيلم لكنه أيضا قد يعمل على إطلاق خيالهم بحثا عن الحقيقة في التاريخ الفرعوني القديم .

يشار إلى أن الفيلم الذي وصلت تكلفة إنتاجه إلى ستة ملايين يورو بدأ عرضه في دور العرض المصرية اليوم الأربعاء في حين سيتم إطلاقه في دور العرض الفرنسية والأوروبية وعالميا في 4 أبريل/نيسان المقبل.

XS
SM
MD
LG