Accessibility links

الدراجي ينجو من محاولة اغتيال ومقتل اثنين من حراسه في الهجوم


أصيب عبدالرحيم الدراجي مسؤول بارز في التيار الصدري بجروح بليغة اليوم الخميس إثر تعرض موكبه لهجوم مسلح شرق بغداد، مما أدى إلى مقتل اثنين من حراسه، حسبما قالت الشرطة العراقية.

وحدث الهجوم في منطقة الحبيبية حيث أطلق مسلحون النار على موكب الدراجي في في كمين نصبوه بمنطقة الحبيبية، مما أدى إلى إصابته بجروح خطيرة وقتل في الهجوم اثنين من حراسه، حسب إفادة مسؤول محلي.

وكان الدراجي أحد كبار المفاوضين مع الجانب الأميركي والحكومي حول سحب أفراد جيش المهدي من شوارع مدينة الصدر ضمن خطة فرض القانون في بغداد.

من جهة أخرى، قالت الشرطة العراقية وشهود عيان إن سيارة مفخخة انفجرت في إحدى نقاط التفتيش المشتركة التي تقيمها قوات الشرطة والجيش وسط بغداد، مما أسفر عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة خمسة آخرين على الأقل.

وكانت السلطات العراقية قد أعلنت أمس أن وتيرة أعمال العنف تراجعت بشكل ملحوظ خلال الأسابيع الماضية جراء عملية فرض القانون التي تقوم بها القوات العراقية والأميركية في بغداد.
XS
SM
MD
LG