Accessibility links

عبد المهدي يقول إن الخطة الأمنية تسير بنجاح يفوق المتوقع


أبلغ نائب رئيس الجمهورية العراقية عادل عبد المهدي الرئيس جورج بوش اليوم الخميس أن خطة فرض القانون في بغداد تسير بنجاح أكثر من المتوقع، ولكن الخطة وحدها لا تكفي لإنهاء العنف الطائفي.

وأضاف عبد المهدي عند لقائه بوش في مكتبه في البيت الأبيض، إن الخطة الأمنية تحقق بعض النجاحات ولكنها لن تنهي جميع المشاكل، وأن تحقيق مشروع المصالحة الوطنية بإمكانه دفع الأمور إلى الأمام.

وأكد بوش لعبد المهدي إنه قرر إرسال المزيد من القوات الأميركية إلى العراق، لأنه يريد مساعدة الحكومة على تحقيق مشروع المصالحة الوطنية، وإنه يثمن الجهود التي تبذلها الحكومة في هذا الصدد.

وأضاف بوش قائلا: "أعرف إنها مهمة صعبة، مهمة التغلب على أجواء عدم الثقة التي سادت خلال السنوات الماضية، لأن بلدكم كان يحكمه طاغية خلق أجواء من عدم الثقة بين أفراد الشعب".
XS
SM
MD
LG